تعيين نواف الحمادي مديراً عاماً لعيد الخيرية
2017/11/06
تعيين نواف الحمادي مديراً عاماً لعيد الخيرية
عيّنت مؤسسة الشيخ عيد الخيرية السيد نواف بن عبدالله الحمادي مديراً عاماً لها، بعد أن شغل عدداً من المناصب القيادية بالمؤسسة خلال الفترة الماضية، كان آخرها توليه إدارة قطاع تنمية الموارد والإعلام، كما أسهم الحمادي في الكثير من المشاركات والطروحات والأفكار، التي أثرت العمل الخيري القطري خلال السنوات الماضية.
 
وجاء تعيين الحمادي بقرار أصدره سعادة الشيخ الدكتور محمد بن عيد آل ثاني رئيس مجلس إدارة المؤسسة، بتعيين السيد نواف الحمادي مديراً عاماً للمؤسسة خلفاً للسيد علي بن عبدالله السويدي، وذلك في إطار جهود عيد الخيرية لمواصلة مسيرتها في العمل الخيري والإنساني خلال المرحلة القادمة.
 
وقال نواف الحمادي: استناداً إلى النجاحات التي حققتها مؤسسة الشيخ عيد الخيرية على مدى أكثر من عقدين من الزمان في مجال العمل الخيري والإنساني، نقف اليوم على منعطف مهم في تاريخ مسيرة المؤسسة، الأمر الذي يتطلب منّا استيعاب مختلف التغيّرات المستجدة وحثّ الخطى بثبات نحو المستقبل، وبناءً على ذلك، وضع مجلس إدارة المؤسسة هيكلة جديدة قادرة على القيام بالمهام التي تتطلبها مقتضيات العمل في المرحلة الجديدة وبما يدفع نحو تحقيق الأهداف المرجوّة تحت مظلة هيئة تنظيم الأعمال الخيرية ووفق الضوابط والمعايير المحلية والدولية.
 
وأكد الحمادي أن العمل الخيري والإنساني في قطر يعد أحد العناصر الحيوية والمكملة لجهود حكومتنا الرشيدة، حيث يدفع بها نحو مصلحة الوطن والمواطن عن طريق الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها، وانطلاقًا من هذا المفهوم، تولي دولة قطر العمل الخيري اهتماماً بالغاً باعتباره الركيزة الأساسية للمبادئ الإنسانية الموروثة عن الآباء والأجداد، النابعة من التقاليد والأعراف العريقة والمستمدة من القيم الإسلامية السمحاء.
 
رؤية جديدة
وأضاف: المؤسسة ستطرح رؤية جديدة للعمل الخيري، ترتكز على المساهمة في تحقيق رؤية قطر 2030 في جوانبها الاجتماعية والثقافية من خلال مراكزها وفروعها، واضعين نصب أعيننا قوله تعالى: "وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون"، متخذين للتميز في العمل الإنساني والاجتماعي، قول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم: "إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه."
 
السيرة الذاتية
حصل نواف الحمادي على بكالوريوس إدارة أعمال وتسويق من جامعة إسيكس في بريطانيا (University of Essex)، كما حصل على العديد من الدورات والبرامج التدريبية والتأهيلية في مجالات عدة، وعمل في عدد من الهيئات والمؤسسات الحكومية، منها الهئية العامة للجمارك والموانئ ووزارة العمل والهئية العامة للطيران المدني، وشارك في لجان وعضويات منها نائب رئيس لجنة الترشيد والتقطير، وله العديد من المشاركات في العمل الخيري والإنساني كان آخرها، دورة قيادات العمل الإنساني بمركز جنيف لحقوق الإنسان 2017.